الإثنين, 17 يونيو 2024 | 6:02 مساءً

أراضي دبي تُطلق “مبادرة ريس” للابتكار العقاري لوضع خارطة طريق عالميّة لتكنولوجيا العقار

تحت شعار "ريس: حيث يلتقي الذكاء الاصطناعي مع مسرعات الابتكار"

 

دعماً لأجندة دبي الاقتصاديّة D33 ومستهدفاتها الطموحة لجعل دبي مركزاً رئيساً لاحتضان الابتكارات؛ أطلقت دائرة الأراضي والأملاك في دبي مبادرة  ريس” للابتكار العقاري، بهدف وضع دبي على الخارطة العالمية في مجال تكنولوجيا العقار والذكاء الاصطناعي العقاري، وتعدّ تجمعاً بارزاً، صُمم لعرض فصل جديد من الابتكار في سوق العقارات في دبي، حيث يتعاون قادة الفكر والمتخصصون في القطاع لتحفيز موجة من التقدم القادرة على إعادة تعريف المشهد الحضري.

 

 

وقد جرى إطلاق المبادرة الابتكارية الجديدة تحت شعار “ريس: حيث يلتقي الذكاء الاصطناعي مع مسرّعات الابتكار”، بحضور سعادة المهندس مروان بن غليطة، المدير العام بالإنابة لدائرة الأراضي والأملاك في دبي، وذلك خلال حدث استثنائي جمع أكثر من 200 شخص من شركاء القطاع ونخبة من المسؤولين والخبراء وقادة الفكر، وشهد العديد من الجلسات والنقاشات التي تناولت أبرز اتجاهات سوق التكنولوجيا العقاريّة الدوليّة والفرص والإمكانات، بمشاركة 25 شركة متخصّصة، منها 11 شركة عارضة، و14 شركة مثّلها متحدّثون في الجلسات النقاشيّة.

 

وتمّ على هامش الحدث إطلاق مجموعة أعمال تكنولوجيا العقار بالتعاون بين أراضي دبي وغرف دبي، فيما عقدت الدائرة عدة شراكات استراتيجيّة، شملت كلّاً من صندوق حيّ دبي للمستقبل، ومنطق تكنولوجيز ليمتد، وأمنيس ميديا، والصفر ومشاركوه للمحاماة وللاستشارات القانونية، سترايبر فينتشروز مينا ليمتد، اكيوبلس دي دبليو سي، بهدف دعم وتطوير الابتكار العقاري وجذب شركات التكنولوجيا المختصة بالعقار لإمارة دبي لتعزيز منظومة عمل الابتكار في تكنولوجيا العقارات، وتمويل ودعم شركات تكنولوجيا العقار وربط “مبادرة ريس” بالشركات الممولة مثل شركات المال الجريء، ومشاركة التقارير الخاصة بالذكاء الاصطناعي، وغيرها من مجالات التعاون.

مسيرة تنموية مستدامة

 

وبهذه المناسبة، قال سعادة المهندس مروان بن غليطة: “تنطلق إمارة دبي في رحلتها التنموية المستدامة، برؤية حكيمة يقودها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، الذي قالها بوضوح عند إطلاق أجندة دبي الاقتصاديّة D33 بأنّنا في دبي نعرف موقعنا الاقتصادي العالمي خلال السنوات المقبلة، والعالم يفسح الطريق لمن يعرف ماذا يريد”.

 

وأضاف بن غليطة: “من هنا جاءت مبادرتنا الجديدة “مبادرة ريس”، لتندرج في إطار جهودنا الداعمة لتحقيق هذه المستهدفات للأجندة الاقتصاديّة، وتحديداً المساهمة في جعل دبي مركزاً رئيساً لاحتضان الابتكارات. نسير في هذا النهج على الخطى التي رسخّتها دبي من خلال احتضان وتبني سياسات التحوّل القائم على الذكاء الاصطناعي، والتي تجعل منها وجهة لشركات التكنولوجيا والابتكار من كافة أنحاء العالم. إنّ المستقبل العقاري أمام ثورة وتحوّل استثنائي، من خلال ما ستقدّمه المبادرة للقطاع من برامج استراتيجيّة، وشراكات مع القطاعين العام والخاص ستعزّز سعينا نحو ابتكار الحلول المثالية لكافة التحديات الحالية والمستقبليّة”.

 

مستهدفات “مبادرة ريس”

 

وتسعى أراضي دبي عبر “مبادرة ريس” إلى تحقيق العديد من الأهداف، في مقدمتها تطوير بيئة الابتكار في القطاع العقاري بشكل شمولي ومنظم بالتعاون مع الشركاء، وتعزيز التعاون بين القطاع الخاص والحكومي لدعم حلول عقارية مبتكرة ترسخ تنافسية واستدامة القطاع العقاري، إلى جانب تطوير قدرة الدائرة في الحصول على أفضل تكنولوجيا في مجال الذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا العقار التي تعزز الكفاءة التشغيلية ورضا المتعاملين.

 

وستسهم المبادرة في تقديم بنية تحتية داعمة للابتكارات العقارية تشمل التشريعات الداعمة والمسرعات الممولة، وتعزيز تنافسية شركات تكنولوجيا العقار المحلية في الأسواق العالمية من خلال شراكات الدائرة العالمية، وتأسيس مجموعة أعمال خاصة بشركات تكنولوجيا العقار تحت مظلّة غرف دبي، لتعزز دورها في تطوير منظومة القطاع العقاري.

 

وأكّدت ماجدة علي راشد، المدير التنفيذي لقطاع التطوير العقاري في دائرة الأراضي والأملاك في دبي، أن “مبادرة ريس” تعتبر الأهمّ على مستوى المنطقة في مجال الابتكار العقاري، مشيرة إلى أنّها مصممة لدعم واستقطاب الشركات المتخصّصة في مجال تكنولوجيا العقار انطلاقاً من دبي، إلى جانب تسليط الضوء على أبرز الحلول التكنولوجية في مجال العقارات بدبي والتي تتلاءم مع السوق المحلّي وكذلك الأسواق العالميّة.

 

مبادرات استراتيجية متنوّعة لدعم المبادرة

 

وتحقيقاً لأهداف “مبادرة ريس”؛ ستعمل دائرة الأراضي والأملاك في دبي على تبني واعتماد العديد من المبادرات الاستراتيجيّة، وتشمل إطلاق مشروع المسرعات العقارية لدعم الشركات الناشئة في مجال تكنولوجيا العقار بتمويل من صندوق حي دبي للمستقبل، وعقد شراكات استراتيجية مع أهم الشركاء المؤثرين في السوق العقاري لدعم الشركات الناشئة وتوفير حاضنة لهم، وإطلاق التحديات العقارية للبحث عن حلول عالمية لمشاكل وتحديات تواجه السوق العقاري.

 

ويُشار إلى أنّ حدث إطلاق “مبادرة ريس” شهد العديد من الجلسات والنقاشات التي تطرّقت لمواضيع ومحاور متعدّدة، كتطوير حلول الوسطاء العقاريين، وبرمجيات الطاقة، وحلول التمويل العقاري، وإدارة العقارات، وتكنولوجيا الترميز العقاري. كما تناولت أبرز اتجاهات سوق التكنولوجيا العقارية الدولية والفرص والإمكانات، وآفاق منظومة دبي للابتكار العقاري، إلى جانب عروض لشركات تكنولوجيّة حول الحلول التقنية ذات الصلة.

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.