السبت, 13 أغسطس 2022 | 9:28 مساءً

أشهر أب على السوشيال ميديا.. طلب من متابعيه دعم ابنته فدعمها الآلاف.. اعرف القصة

لم يكن يعلم “جاستن براور”، أن تغريدته التى طالب فيها متابعيه – الذين لم يتخطوا 2000 متابع – بدعم ابنته بعد إصابتها بجرح أسفل رأسها من الخلف والذى أجبرها على عدم الخروج من المنزل وممارسة حياتها مرة أخرى، أن تحصد مئات آلاف الإعجابات وعشرات الآلاف من المشاركات والتعليقات المحفزة للفتاة ذات الـ12 عاما.

بدأ الأمر بنشر “براور”، صورة لإصابة ابنته عبر حسابه الشخصى، وكتب ” ابنتى ذات الاثنى عشر عاماً تعتقد أنها قبيحة بسبب ذلك الجرح، ويتملكها الكثير من الخوف، هل يمكن أن تقوموا بالتوضيح لها أن والدها ليس الوحيد الذى يراها جميلة”.

وسرعان ما انتشرت التغريدة على منصات السوشيال ميديا، التى أبدى كثيرون دعمهم الكامل للفتاة بمواقف مماثلة لتلك الإصابة، بالإضافة إلى مشاركة صور لبعض الجروح التى أصيبوا بها بعد إضافة رسومات إليها لتجعلها جميلة.

وكان من ضمن المشاركين فى التعليقات، فتاة تدعى “جميلى”، التى نشرت صورة لاصابتها المتمثلة فى بتر أحد أصابعها، وكتبت “ليس لدى ندبة بسيطة مثلك ولكنى لدى إصابة أكبر بكثير وهى بتر أحد أصابعى، وكنت أخجل من أصدقائى فى المدرسة بسببها حتى تخطيت تلك المرحلة بسبب بعض الكلمات المشجعة.. أنتى جميلة”، فيما جاء بين الصور المشجعة للفتاة، صور لفتيات فى مثل سنها أصيبوا بنفس الجرح فى مؤخرة الرأس، أو فى القدم واليد، وكانت الرسومات طريفة جدًا، فمنهن من رسم “جرار” وكأن الجرح “سوستة” ملابس، فيما رسمت فتاة رأس وذيل سمكة فى بداية ونهاية الجرح الذى بدا وكأنه أشواك السمك.

ولم يتخيل “براور”، أن تحظى تغريدته بكل تلك الشهرة التى أبدى شكره فى التحديثات لكل المتابعين على كلماتهم الجميلة والمؤثرة والتى ساعدت ابنته بشكل كبير فى تخطى مرحلتها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.