الإثنين, 28 نوفمبر 2022 | 1:29 مساءً

“اتصال” تختتم فعاليات “تحدي مصر لإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي 2021”

 

اختتمت منظمة “اتصال” الدورة الخامسة لتحدي مصر لإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والذي انطلقت فعالياته يوم الخميس ٢٣ من سبتمبر الجاري واختتمت بجلسات التحكيم النهائي للمشروعات والأفكار التي وصلت للنهائيات، وذلك بمجمع إبداع برج العرب بقيادة “اتصال” وبالتعاون مع عدد من المؤسسات الأكاديمية والصناعية وشركات دعم ريادة الأعمال التكنولوجية وتحت إشراف هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”.

وشهد حفل ختام “تحدي مصر لإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي”، والذي يستهدف نشر الوعي التكنولوجي وخلق وظائف عالية القيمة، واحتضان الشركات الناشئة، الدكتور/ عمرو صفوت نائبا عن المهندس/ عمرو محفوظ، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، والدكتور/ عمرو فاروق، نائبًا عن الدكتور/ محمود صقر، رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، وعدد من قيادة منظمة “اتصال”.

وامتدت فعاليات التحدي بالتزامن مع العام الدراسي 2020/ 2021، حيث تقدم لنسخة هذا العام ٤٤٤ مشروع في مختلف مسارات التحدي، وبمشاركة العديد من الكيانات الحكومية والأوساط الأكاديمية والشركات، بما يمثل استكمالًا لمشوار نجاح الفعالية، وتحقيقًا للرؤية والتوجه العالمي للاهتمام والاستغلال الأمثل للتكنولوجيا في شتى مجالات الحياة، وتطوير بيئة الإبداع وريادة الأعمال وخلق شبكة ربط لدعم حركة التحول الرقمي.

ويعد تحدي مصر لإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي والذي بدأ عام 2016، برنامج قومي سنوي يهدف إلى بناء القدرات ودعم وتشجيع الشركات الناشئة التي تعمل في مجالات إنترنت الأشياء وتطبيقات الذكاء الاصطناعي ومساعدة مشروعات التخرج لطلاب الجامعات وطلبة مدارس المتفوقين في العلوم والتكنولوجيا “STEM” المهتمين بتطبيقات إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي، تماشيًا مع توجهات الدولة نحو خلق كوادر وكفاءات محلية تساهم في توطين التكنولوجيا في مجالات وتطبيقات إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي.

وانقسم التحدي إلى مرحلتين، حيث تمت الأولى على المستوى المحلي في مصر وشارك فيها ٢١٣ فريق في مسار مشروعات المدارس و٢١١ فريق في مسار مشروعات التخرج و٢٠ فريق في مسار الشركات الناشئة، ليتأهل ١٤١ فريق من مسار مشروعات المدارس، و۱۰۹ فريق في مسار مشروعات التخرج، و۱۰ فرق في مسار الشركات الناشئة، للحصول على الدعم والتدريب من قبل أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ايتيدا). ويتأهّل الفائزون من كل دولة لدخول النهائيات الإقليمية، والتي تُعقد سنويًا ضمن فعاليات المؤتمر الدولي للذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء التابع لجمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات (IEEE GCAIoT) في شهر ديسمبر من كل عام بإمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة. ويجدر بالذكر أن عدد المشاركين في التحدي خلال عمر المبادرة إلى أكثر من ٤۰۰۰ مشارك وأكثر من ١۰۰۰ مشروع.

ويمثل التحدي نموذجًا متميزا للتعاون البناء والشراكة بين المؤسسات المحلية والدولية والإقليمية بدءًا من جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات فرع إدارة التكنولوجيا بمصر (IEEE TEMS Egypt)، بالتعاون مع مجمع الإبداع ببرج العرب وأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا والجهاز القومي لتنظيم الاتصالاتNTRA. ، وذلك بالإضافة للشراكات المحلية والإقليمية مع المؤسسات الحكومية والجامعات، وقد حظي هذا البرنامج الهام والناجح باهتمام كيانات ومؤسسات صناعية واقتصادية كبيرة وبارزة ومنها مجموعة بنية (Benya) الراعي الرسمي للتحدي، ومجموعة بنية هي المزود الرائد للحلول الرقمية والبنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مصر ومنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، كما انضم بنك مصر كراعي لمحور التكنولوجيا المالية. ويضم التحدي أيضًا عددًا من كبار الشركاء الحكوميين والأكاديميين والجامعات والمدارس من كل محافظات مصر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.