الإثنين, 28 نوفمبر 2022 | 11:11 مساءً

الإيجار الإلزامي والتفويض بالإيجار تثير حالة من الجدل بين المتعاملين في القطاع

اكد مدير قطاع التشغيل بشركة DIG للتطوير العقاري، أن هناك خلط كبير في السوق العقاري حول فكرة الإيجار الإلزامي والتفويض بالإيجار أثارت حالة من الجدل بين المتعاملين في القطاع حول ما إذا كانت الفكرة توفر استثمار آمن أم هي مجرد أداة بيعية ضد مصلحة العميل.

وقال فوزي: لدينا رؤى وفكر واعٍ يضمن لعملائنا الاستثمار الآمن والعائد المضمون على عكس ما أشيع عن الايجار الإلزامي، فنحن نقدم عقد نلتزم بموجبه كمطور تجاه العميل بتأجير وحدته بضمان عائد ثابت الربحية متفق عليه، وهذه الفكرة ليست بجديدة على السوق العقاري فهى مطبقة بالعديد من الدول.

أوضح فوزى أن الإيجار الإلزامي تكمن مخاطرة في حالة الشركات التي تطرح وحدات تجارية وإدارية بقيم أقل من القيمة الفعلية للمشروع مما يعرضها لمخاطر عدم الوفاء بتنفيذ المشروعات.

أضاف فوزي أن البعض يخلط بين فكرة الإيجار الإلزامي والتفويض بالإيجار الذي تقوم به شركات إدارة المشروعات، مؤكدا أن شركته تركز على تقديم فكر متوازن لاستثمار آمن للسوق العقاري والعملاء كذلك.
لافتا إلى أن شركة DIG للتطوير العقاري رغم عدم مشاركتها فعليا في معرض سيتي سكيب، إلا أنها تقدم عروضا قوية على وحدات مشروعاتها بالعاصمة الإدارية الجديدة بالتزامن مع المعرض ايمانا منا بثقافه المعارض العقاريه ، حتى يتسنى لعملاء الشركة الاستفادة من فترة العروض الأكبر في السوق.

التعليقات مغلقة.