الإثنين, 15 أغسطس 2022 | 9:08 مساءً

“الهيدروجين” و”الغاز” من الندرة إلى الوفرة بالتحويل المائي ..بحث جديد .

كتب – أحمد السيد

توصل علماء من جامعة ستاتفورد لنتائج ايجابية عن تحويل المياة النقية لمصدر طاقة متجددة لعنصرى  الهيدروجين والغاز عن طريق التحليل الكهربي او التقسيم المائي وذلك فى ابحاث اجراها العلماء فى معامل جامعة ستاتفورد .

وعن امكانية استخدام مياة البحار كذلك فى عملية التحويل اوضح فريق البحث ان مياه البحار شديدة الملوحة مما يؤدى الى تأكل الجهاز المستخدم فى عملية التقسيم فى حاله الاستخدام دون اجراء وقائي لكنهم أكدوا ان طلاء جهاز تقسيم الماء بهيدروكسيد الحديد والنيكل وكبريتيد النيكل، يجعله يدوم لمدة 12 ساعة تقريبًا، ولكن مع طبقة النيكل يمكن للجهاز الاستمرار لأكثر من ألف ساعة.

ويأمل فريق البحث الى اجراء البحث خارج حدود معامل ستاتفورد وذلك للإستفادة من نتائج البحث على البحار والمحيطات .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.