الأحد, 14 يوليو 2024 | 9:39 صباحًا

بلدية دبي تُنظم الموسم الرابع من المخيم الصيفي في مدينة الطفل

تحت شعار "صيف دبي المستدام.. تعليم.. إلهام.. وتطبيق"

 

انطلقت اليوم، فعاليات الموسم الرابع من المخيم الصيفي الذي تُنظمه بلدية دبي في مدينة الطفل خلال الفترة الممتدة من 8 يوليو وحتى 2 أغسطس القادم، تحت شعار “صيف دبي المستدام.. تعليم.. إلهام.. وتطبيق”، بمشاركة نحو 90 طفلاً من الفئات العمرية 7 إلى 12 عاماً، حيث يهدف المخيم إلى توفير أنشطة وبرامج تعليمية وترفيهية للأطفال خلال الإجازة الصيفية، والتي تتيح صقل مواهبهم ومهاراتهم وإكسابهم المعارف والمعلومات ذات القيمة، إضافةً إلى تعزيز قدراتهم الإبداعية.

 

ويعكس المخيم نهج البلدية بإيجاد مساحات إبداعية وترفيهية ومستدامة لمختلف شرائح المجتمع، تسهم في الارتقاء بمستوى جَودة حياتهم وتعزز من رفاهيتهم وسعادتهم، بما يتكامل مع غايات أجندة دبي الاجتماعية في توفير وتطوير منظومة تعليمية واجتماعية مستدامة وأكثر فعالية واستباقية في التمكين والرعاية ودعم قدرات الطلاب، وكذلك اهتمامها بفئة الأطفال وتطوير مداركهم وملكاتهم الفكرية عبر دمج التعليم والترفيه والتثقيف بأسلوبٍ هادف.

 

أنشطة ثرية

يشمل برنامج المخيم الصيفي العديد من الأنشطة والفعاليات الثرية للأطفال منها التعليمية والتثقيفية والرياضية وغيرها، حيث ستقدم فرقاً متخصصة من بلدية دبي، والجهات المساهمة عروضاً وأنشطة تفاعلية في مجال التوعية بأساسيات سلامة الغذاء والتغذية السليمة ومن ضمنها ورشة سفير الصحة والسلامة، فيما ستنظم فرقاً أخرى ورشاً وأنشطة لتعزيز الوعي بالاستدامة البيئية كورشة الواقع الافتراضي لمحميات دبي والحياة الفطرية ومعلومات حولها.

وستُقدم خلال البرنامج ورشاً زراعية تثقيفية لزيادة الوعي الزراعي، ومنها المزارع الصغير، وأخرى حول الوقاية الاستباقية من الأمراض المشتركة وآفات الصحة العامة وأهم الممارسات الوقائية. كذلك، ستشمل الأجندة ورشاً توعوية لتشجيع الطلاب على ممارسة إجراءات الصحة والسلامة في المنزل، وورشاً حول المواد القابلة لإعادة التدوير، وأخرى تعليمية، تشمل ورش تحدي الشطرنج، وفنون التصوير، والملكية الفكرية، والسنع الإماراتي، والروبوت والمهندس الصغير، ولغة الإشارة.

كما سيضم المخيم أنشطة ترفيهية فنية أخرى تشمل؛ ورش الحرف اليدوية وصناعة الفخار، وفن تنسيق الزهور، والحفر على الجبس، والنحت على الخشب، والطباعة على القمصان، والطبخ، وفن الرسم وإنشاء الكتاب الهزلي، ومغامرات الألوان والمتعة، ورحلة الألوان والخيال.

إلى جانب ذلك، تشمل أجندة الموسم، أنشطة رياضية منها، البرنامج اليومي “الرياضة صحتنا”، واليوم الرياضي المفتوح، إضافةً إلى رحلاتٍ خارجية إلى كل من؛ مزرعة الروابي، منطقة الألعاب كوالا، الألعاب المائية في أتلانتس، ونادي النصر، ونادي الرماية في شرطة دبي، وكذلك مشاهدة عرض الكلاب البوليسية، وزيارة منطقة الألعاب في باونس، وباتل وورلد، ومصنع المكسرات “بيارا”، ودبي دولفيناريوم، وبرواز دبي، وعالم جليتش.

وسيستقبل المخيم الصيفي في مدينة الطفل المشاركين على مجموعتين، الأولى بين 8 و19 يوليو، والثانية بين 22 يوليو و2 أغسطس.

يُذكر أن بلدية دبي تُشرف على عددٍ من المرافق الترفيهية على مستوى الإمارة والتي تتميز بمواصفاتها العالمية وخدماتها المتكاملة والشاملة المناسبة لكافة فئات المجتمع بما يوفر لهم تجربة فريدة للاستمتاع بها، ومن ضمنها مدينة الطفل، أول مدينة تعليمية مخصصة للأطفال في دولة الإمارات، والتي استطاعت خلال الـ 23 الماضية تحقيق أهدافها في تنمية المهارات والمدارك العلمية والمعرفية للأطفال، إلى جانب تطوير الجوانب الإبداعية عبر مجموعة متنوعة من البرامج العلمية والترفيهية المتنوعة المصممة وفق أفضل الممارسات العالمية.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.