الإثنين, 27 مايو 2024 | 9:36 مساءً

تصريح أحمد سعيد بن مسحار أمين عام اللجنة العليا للتشريعات بمناسبة اليوم العالمي للإبداع والابتكار

 

تحتفي دولة الإمارات العربية المتحدة باليوم العالمي للإبداع والابتكار في إطار تأكيدها على ترسيخ ثقافة الابتكار والإبداع في المجتمع من أجل الارتقاء بمكانة الدولة لتكون في مصاف الدول المتقدّمة في مختلف المجالات. وتحرص دولة الإمارات العربية المتحدة على توفير بيئة محفزة على الإبداع والابتكار انطلاقاً من إدراكها لأهمية هذين العنصرين في تعزيز التنمية المستدامة وبناء اقتصاد المعرفة، حيث عملت على تشجيع التفكير الإبداعي متعدد التخصصات من أجل تحقيق مستقبل مستدام. كما عززت الدولة من مكانتها كمركز للابتكار والإبداع وتحقيق التنافسية الدولية في هذا المجال،

حيث احتلّت عام 2023 المرتبة الـ31 عالمياً في مؤشر الابتكار العالمي الصادر عن المنظمة العالمية للملكية الفكرية، مما يؤكّد التزامها الراسخ بتشجيع المبدعين والمبتكرين ورعايتهم ونشر ابتكاراتهم وإبداعاتهم والتعريف بها.

 

ويُشكل الابتكار عنصراً أساسياً وضرورة حتميّة لازدهار الأمم وتنميتها انطلاقاً من مقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”: “نؤمن بأن الابتكار الحكومي أساس لكل تنمية وتطوير ومحرك لصناعة المستقبل وأن تهيئة بيئة جاذبة للمبتكرين يحوّل الابتكار من اجتهاد فردي إلى ممارسة حكومية منظّمة”. وبهذه المناسبة، نؤكد في “اللجنة العليا للتشريعات” التزامنا بخلق بيئة محفزة على الإبداع والابتكار وتعزيز دورهما، وتبني الابتكار في مختلف جوانب العمل التشريعي بما يدعم استمرارية التنمية الشاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة والنهوض باقتصادها الإبداعي”.    

 

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.