الإثنين, 28 نوفمبر 2022 | 11:59 مساءً

جامعة الإمارات تعقد ندوة حول ” حصاد الحرارة المهدورة من الصناعة و مصادر الطاقة المُتجدّدة الهجينة نحو التوليد الثلاثي”

نظّم المركز الوطني للمياه والطاقة بجامعة الإمارات العربية المتحدة، ندوة علمية افتراضية بعنوان “حصاد الحرارة المهدورة من الصناعة ومصادر الطاقة المُتجدّدة الهجينة نحو التوليد الثلاثي”، شارك فيها البروفيسور سوتيريوس كاريلاس، من الجامعة التقنية الوطنية  في أثينا  NTUA ، و باحثين من المركز الوطني للمياه والطاقة في جامعة الإمارات، وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية، والأساتذة والطلبة من كلية العلوم.

وتهدف الندوة إلى تقديم الحلول الممكنة لتجميع الحرارة المُهدرة من عدة عمليات بالإضافة إلى الحرارة من مصادر الطاقة المُتجدّدة الهجينة من أجل إنتاج الكهرباء والتدفئة والتبريد. وأوضح البروفيسور كاريلاس خلال عرضه التعريفي أهمية استعادة الحرارة المهدرة فيما يتعلق بمكافحة تحديات الاحتباس الحراري، وأكد على أن استعادة الحرارة المهدرة مفيد بشكل خاص للقطاع الصناعي.

كما ذكر البروفيسور كاريلاس أن هناك خيارين لاستخدام الحرارة المهدرة ، إما كحرارة أو كهرباء، لتوليد الكهرباء ، غالباً ما يتمّ استخدام دورة رانكين العضوية (ORC)، كما قدّم البروفيسور كاريلاس مقدمة موجزة عن ORC و التحديات العديدة التي تواجهها، وبعض الأمثلة للعديد من الدورات الديناميكية الحرارية التي تمّ تطويرها كجزء من بحثه وفائدتها في التوليد الثلاثي، بمعنى توليد الكهرباء والتدفئة والتبريد؛ وقد تمّ عرض هذه الدورات عملياً في الجامعة التقنية الوطنية NTUA.

وتناولت الندوة عدداً من المحاور حول حصاد الحرارة ومصادر الطاقة المُتجدّدة الهجينة، لا سيما وأن أبحاث وتكنولوجيا الطاقة تُركّز على موضوعين رئيسيين: تحسين كفاءة العمليات وأعلى اختراق ممكن لمصادر الطاقة المتجددة، بما في ذلك تخزين الطاقة، بالإضافة إلى الحاجة إلى حلول صديقة للبيئة، حيث يعتبر تحديًا مهمًا للغاية للحلول المجدية اقتصاديًا في كل من أنظمة الطاقة المركزية واللامركزية.

والجدير بالذكر أن المركز الوطني للمياه والطاقة (NWEC) هو مركز بحثي تابع لجامعة الإمارات العربية المتحدة، ويقدم مزيجاً من البحث العلمي التطبيقي ودراسات تقييم الأثر البيئي والاستشارات في مجالات استدامة موارد المياه والطاقة. كما يهدف لتقييم ودعم المعلومات المتعلقة بالمياه والطاقة في الدولة بالشراكة مع المؤسسات الحكومية والهيئات الوطنية والمحلية، من خلال المعلومات والإحصائيات والبحوث العلمية لتعزيز عملية اتخاذ القرار ولتحقيق استدامة مصادر المياه والطاقة.

التعليقات مغلقة.