الجمعة, 23 فبراير 2024 | 3:00 مساءً

حسين الجسمي يرفع سقف الإبهار وحب الوطن بأداء النشيد الوطني الإماراتي على البيانو

في احتفالية اليوم الوطني الإماراتي الـ 52 في أبوظبي

 

ضمن احتفالات أبوظبي عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة باليوم الوطني الـ52، أبدع “جبل الأغنية العربية” الفنان الإماراتي حسين الجسمي في ليلة استثنائية اجتمعت بها كل مشاعر المحبة الوطنية والإنسانية والعاطفية من خلال مجموعة أغنياته الذي قدمها برفقة فرقته الموسيقية بقيادة المايسترو سعيد كمال، تميزت منها أدائه بالعزف المنفرد على آلة البيانو النشيد الوطني الإماراتي، الذي وقف له الآلاف من الجمهور الحاضر احتراماً وتقديراً، منبهراً ومتفاعلاً بأداء الجسمي ومفاجأته في مسرح الإتحاد أرينا في جزيرة ياس، وسط ترديد الجميع كلمات النشيد معه، أعقبه تصفيق حار جداً من الجمهور.  

 

 

وأعرب الجسمي عن اعتزازه بالمشاركة في الأمسية الاحتفالية باليوم الوطني بالتعاون مع دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي وبمشاركة الفنانة أحلام والفنانة بلقيس، وقال بعد اعتلائه المسرح ومقابلة الجمهور المرحب به بالتصفيق الحار: “مساء الخير عليكم وعلى وطنا .. نهني دولة الإمارات حكومة وشعباً بمناسبة اليوم الوطني الـ52 .. دام عز الدار وشعبها وكل مقيم على أرضها الطيبة”، واختتم حديثه: “أدام الله علينا وعليكم الأفراح والمسرات”.

وقبل اعتلائه المسرح، التقى حسين الجسمي في كواليس المسرح أهل الصحافة والإعلام الإماراتية والعربية، تحدث خلالها عن أعماله الوطنية الجديدة والقادمة ومشاركاته ونشاطاته المقبلة.

 

 

 

 

التعليقات مغلقة.