الإثنين, 15 أغسطس 2022 | 8:17 مساءً

دراسات تؤكد انخفاض كبير فى أعداد الحشرات يهدد بحدوث كارثة

 كتبت : سارة صلاح

كشفت دراسة استقصائية على مستوى بريطانيا عن خسارة واسعة النطاق للحشرات الملقحة فى العقود الأخيرة، والتى يقول العلماء إنها تسلط الضوء على تدهور جوهرى فى الطبيعة.

وأظهرت الدراسة، وفقا لصحيفة “الجارديان” البريطانية، أن النحل البرى والذباب الحوام فقدت من ربع الأماكن التى كانت توجد فيها فى عام 1980.

ووجد تحليل 353 نوعا من أنواع النحل البرى أن الحشرات قد ضاعت من ربع الأماكن التى تم العثور عليها فى عام 1980، ويشغل ثلث الأنواع الآن نطاقات أصغر.

وأصبح الباحثون قلقين بشكل متزايد بشأن الانخفاض المثير فى أعداد الحشرات ما يهدد بحدوث “انهيار كارثى للنظم الإيكولوجية للطبيعة”.

وقال جارى باونى فى مركز البيئة والهيدرولوجيا فى والينجفورد فى أكسفوردشاير بإنجلترا والذى قاد البحث، إن حشرات التلقيح تعد حيوية للأمن الغذائى للبشر، حيث تعتمد عليها ثلاثة أرباع المحاصيل، كما أنها ضرورية للحياة البرية الأخرى، سواء كغذاء أو كملقحات للنباتات البرية.

وأشار الباحثون إلى أن العامل الأكبر فى تراجع الملقحات تدمير الموائل البرية واستخدام المبيدات الحشرية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.