الإثنين, 28 نوفمبر 2022 | 2:04 مساءً

رئيس شركة ستايل هوم: الاستثمارات الأجنبية في السوق المصرى ارتفعت لنحو 7.3 مليارات دولار خلال الفترة الماضية بسبب المشروعات القومية

اكد المهندس حسين داوود، رئيس شركة ستايل هوم للاستثمار العقارى، أن القطاع العقاري سيظل من بين القطاعات الأكثر أمانًا حيث يطلق عليه ” الوعاء الآمن للاستثمار ” بالنسبة للمصريين لاسيما في وقت الأزمات فالقطاع العقاري الذي تشير التوقعات بنموه في مصر وانتعاش مبيعاته خلال العام الحالي و العام الماضى رغم العديد من التحديات والتي منها ازمه كورونا و ارتفاع معدلات التضخم وأسعار الأراضي هذا إلى جانب تداعيات الأزمة الروسية الأوكرانية التي أثرت على تكاليف وأسعار مواد البناء كالحديد والأسمنت.


وأضاف أن الاستثمارات الأجنبية في السوق المصرية، ارتفعت لنحو 7.3 مليارات دولار خلال الفترة الماضية وذلك يرجع الى ضخ الدولة للمشروعات القومية والبنية التحتية، لافتا إلى أن هذه الاستثمارات تساهم في نقل الخبرات التكنولوجية، بالإضافة إلى تحديث الصناعة وتطويرها لمواجهة التطورات العالمية التي تحدث في مجالات مختلفة بشكل عام حتى تستطيع العقارات المصرية المنافسة في الأسواق العالمية، بجانب الاستقرار الأمني الذى ساعد على تحفيز الاستثمار الأجنبي وشجع المستثمرون في وضع مبالغ كبيرة للسوق المصري.
وأشار إلى أن الشركة تحرص على تقديم عروض جديدة لعملاءها ضمن خطتها الاستراتيجية لتعظيم حجم المبيعات بمشروعاتها من خلال تقديم عروض فريدة تتضمن تسهيلات و خصومات كبيرة ، كما تهتم دائما شركة ستايل هوم، برفع مستوي معيشة عملائها من خلال تقديم منتج عقاري مميز علي سبيل المثال مشروع The Icon Residence بالقاهرة الجديدة والذى تتخطى استثماراته مليار جنيه.

وأشار إلى أن أنظمة السداد للمشروع تصل لـ 8 سنوات، بمقدم يبدأ من 10 %، لافتا إلى أن شركة ستايل هوم تسعى لتوفير عدد من الأنظمة لعملائها لإتاحة الفرصة لأكبر عدد من المواطنين للحجز، موضحا أن وجود أكثر من نظام للسداد يرجع لدراسة الشركة لاحتياجات السوق العقارى المصرى والقدرة الشرائية للعميل فى الوقت الحالى.

وقال أن ما تتميز به شركة ستايل هوم عن باقى شركات القطاع العقارى ، هو إقدام الشركة على تنفيذ مشروعاتها قبل طرح الوحدات لللحجز، وهو ما يساعد فى تخطى أى أزمات قد تحدث بسس كوراث غير طبيعة منها أزمة كورونا أو الحرب الروسية الأوكرانية.

وأكد أن الشركة تولى اهتمام كبير بتقديم الحلول الذكية والمستدامة لعملائها وذلك من خلال توفير أفضل الحلول والتقنيات الحديثة فى كافة مشروعات الشركة ومنها التقنيات الأمنية وتقنيات ترشيد استهلاك الطاقة وغيرها، للمشروعات القائمة والمشروعات التي مازالت تحت الإنشاء، وايضا لتوفير نظام التحكم المركزي والذي سيلعب دوراً فعالاً فى ترشيد استخدام الكهرباء والتقليل من أعطال المعدات وتعزيز الكفاءة فى إدارة حالات انقطاع الكهرباء، بالإضافة إلى توفير غرف اجتماعات مجهزة بأحدث التقنيات بهدف تسهيل وتسريع العمل والتواصل بين فريق العمل بشكل كبير واختصار الوقت وزيادة الكفاءة.

وأكد أن المشاركة في المعارض العقارية ينعش السوق العقاري، ومن أهم الوسائل التي تستخدمها الشركات لتسويق منتجاتها، باعتبارها وسيلة اتصال مباشر بين المطور العقاري والعميل، وفي ظل جهود الدولة للتعافي الاقتصادي بعد التحديات الحالية فقد سمحت بعودة إقامة المعارض العقارية مع الأخذ في الاعتبار جميع الإجراءات الاحترازية، بمشاركة كبرى شركات التطوير العقاري لعرض مشروعاتهم السكنية في جميع أنحاء الجمهورية.
وأوضح أن رؤية شركة ستايل هوم، هي تدعيم ومساعدة الدولة في النهوض بالاقتصاد المحلي وأن دور كل مطور عقاري أن يستغل هذه الفرصة من خلال الاستثمار في المشروعات القومية.



وأكد أن المشروعات القومية أحدثت نقلة نوعية فى السوق العقارى المصرى وسهمت فى رفع معدلات التنمية داخل مصر. إقامة مشروعات قوميه تساعد بشكل كبير في دعم الاقتصاد المصرى حيث أن الدولة المصرية تعتمد على شقين في التنمية ضمن رؤية مصر 2030، هي المشروعات القومية ودعم ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، فهناك دعما من جانب الدولة على الجانبين خلال الفترة الراهنة.

التعليقات مغلقة.