الأربعاء, 7 ديسمبر 2022 | 5:32 صباحًا

زكي نسيبة: بيوت مواطني الإمارات متاحف تعبق برائحة التراث الخالد

 زار معالي زكي أنور نسيبة، المستشار الثقافي لصاحب السمو رئيس الدولة – الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات العربية المتحدة منزل سعادة محمد أحمد المحمود في منطقة الطوية بمدينة العين يرافقه الدكتور أحمد مراد، النائب المُشارك لشؤون البحث العلمي والأستاذ خلفان الظاهري، الأمين العام بالإنابة.

وأشاد زكي نسيبة خلال جولته مع الوفد المرافق داخل المنزل الذي تحوّل إلى متحف فريد من نوعه، وثري بمحتوياته التاريخية والمقتنيات التراثية التي تحمل معها عبق التاريخ الإمارات الخالد الغني، مؤكداً على أن حفاظ أبناء الإمارات على مقتنيات وطنهم التراثية والحضارية والثقافية يُشكّل مرآة صادقة تُبرز هويتهم المُتفرّدة وتُحفّز الأجيال القادمة للسير على خطاهم في الحفاظ على هويتهم الوطنية والاعتزاز بالانتماء إلى الوطن.

كما تبادل زكي نسيبة والوفد المرافق له خلال الزيارة، الأحاديث الودية مع سعادة محمد المحمود ومناقشة أوجه سبل التعاون مع جامعة الإمارات العربية المتحدة في المجالات الثقافية والتراثية، والتي تتسق مع رؤية قيادتنا الرشيدة، وتعزز من روح التضامن بين أفراد مجتمع الدولة.

وضمّ متحف المحمود مجموعة تراثية قيّمة من خلال صور ومقتنيات والده المرحوم أحمد بن محمد المحمود الذي كان سكرتير المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “رحمه الله” ومنها وثائق ومراسلات وقصاصات من مقتنيات والده رحمه الله، إضافة إلى صوره الخاصّة ومجموعة كبيرة ومّذهلة من القطع التذكارية التي تُمثّل حقبة من الزمن خلال مسيرة عمله كسفير للإمارات في بعض دول العالم، وصوراً متميزة مع المغفور له الوالد الشيخ زايد،. كما يحتضن المتحف أيضاً مجموعة من الهواتف القديمة وأجهزة الفونوغراف، والمزيد من المقتنيات والمعروضات اللامحدودة والتي تُشكّل ثروة وطنية وتراثية للأجيال القادمة.

التعليقات مغلقة.