الخميس, 11 أغسطس 2022 | 6:55 مساءً

محمد صبحى: نجاح اليوبيل الذهبى لمعرض الكتاب ابهرنى

كتبت : هديل يوسف

حضر الفنان محمد صبحى اللقاء الفكرى المفتوح بمعرض القاهرة الدولى للكتاب الذى قدمه الدكتور عمرو دوارة المؤرخ المسرحى وأعرب عن سعادته من نجاح دورة اليوبيل الذهبى لمعرض القاهرة الدولى للكتاب فى مقره الجديد بالتجمع الخامس.
حضر اللقاء الفنانة سميرة عبد العزيز والشاعر شوكت المصرى وفريق عمل مسرحية ” خيبتنا” التى يقوم ببطولتها الفنان محمد صبحى وحشود كبيرة من الجمهور المحب لمحمد صبحى .
بدأ اللقاء بفيلم تسجيلى لتاريخ محمد صبحى إستعرض أبرز محطاته الفنية وشهادات كبار النجوم عن محمد صبحى
كما زار جناح المملكة العربية السعودية فى معرض الكتاب حيث كرم الصالون الثقافى بجناح السعودية الفنان محمد صبحى ومنحه درع الجناح تقديرا لمسيرته الفنية .
أعرب صبحى انه سعيد جدا للمشاركة فى معرض الكتاب في دورته الخمسين .خاصة فى ظل هذا الحضور الجماهيري الواسع .الذى اشعره بالسعادة
كما أضاف صبحى أن أمله فى أن يهجر المصريين الهواتف المحمولة ومواقع التواصل الاجتماعي من أجل الكتاب.
وعبر عن حزنه لابتعاده عن السينما وعزا الأمر إلى حال السينما فى الوقت الراهن على المستوى الفنى وليس على المستوى المادى .
وأعرب عن حزنه أيضا لافتقادنا كبار المؤلفين والمبدعين والجيل القديم أمثال إحسان عبد القدوس وتوفيق الحكيم وطه حسين ويحي حقى .وأنه اضطر لمقاطعة السينما لما تمر به من أزمة حتى أن أغلب نجوم السينما الكبار اضطروا للذهاب إلى الدراما التلفزيونية لعدم وجود سينما حقيقية.
وأنه فضل المسرح والانتباه لنقل خبراته الفنية للجيل الجديد من الفنانين لأن الفنان يستطيع تقديم العشرات من الأعمال الفنية لكن ما يبقى هو تعليم الأجيال الجديدة.
ثم روى صبحى موقفا تعرض له مع الكاتب الراحل يوسف السباعى عندما وصف صبحى “بالعيل” خلال إخراج مسرحية “العرب والسلام” والمأخوذة عن قصة السباعى وأرجع سبب السخرية إلى أنه قدم مسرحية “سكلانس” دور حلاق القرية وهو الدور الذى لم يلق إعجاب يوسف السباعى آنذاك على خشبة المسرح. وبمرور الوقت أصبحا صديقين مقربين واتخذت العلاقة بينهما شكلا مختلفا تماما فى التعاون.
أما عن علاقته بالنجم الراحل جميل راتب والفنانة سناء جميل قال صبحى إنهما من أعظم الفنانين الذين تعاون معهم على كافة المستويات الفنية والإنسانية مشيرا إلى أنهما فى السنوات الأخيرة عانيا من ضعف السمع واضطر جميل راتب إلى استخدام سماعة للتعامل مع المحيطين لكن سناء جميل رفضت الفكرة تماما .
واعتذر صبحى عن عدم تولى حقيبة الثقافة أكثر من مرة مرجعا السبب إلى أن وزير الثقافة يدير الثقافة أما الفنان هو من يصنع الثقافة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.