الجمعة, 2 ديسمبر 2022 | 2:28 مساءً

“CIB” يشارك في المنتدى الإفريقي الإقليمي “الطريق إلى مـؤتمر الأطراف COP27”

يعد المنتدى الإفريقي الإقليمي “الطريق إلى مؤتمر الأطراف COP27” المعني بمبادرات المناخ من أجل تمويل مشروعات المناخ واحدًا من العديد من المنتديات الإقليمية التي تم تنظيمها قبل انعقاد الدورة الــ27 لقمة المناخ. تم تنظيم المنتدى برعاية الرئاسة المصرية لقمة المناخ (COP27) واللجان الإقليمية للأمم المتحدة، ومعالي الدكتور محمود محي الدين، ممثل الأمم المتحدة رفيع المستوى عن مصر، بالإضافة إلى ممثلين الأمم المتحدة رفيعي المستوى COP26 و.COP27 وفي إطار المنتدى، شارك CIB، أكبر بنوك القطاع الخاص في مصر، في اجتماع المائدة المستديرة لمناقشة “كيفية الوصول إلى الطاقة المتجددة مع تحقيق الأمن والاستقرار والانتقال العادل للطاقة والنقل” وذلك بحضور الدكتورة داليا عبد القادر، رئيس قطاع التمويل المستدام بـCIB.
وفي هذا السياق، صرح معالي الدكتور محمود محي الدين، أن المنتدى الإقليمي الأفريقي الرائد بعنوان “الطريق إلى مؤتمر الأطراف COP27” المعني بمبادرات المناخ من أجل تمويل مشروعات المناخ وأهداف التنمية المستدامة يسلط الضوء على أهمية سد الفجوة الحالية في التمويلات المالية بما يتماشى مع اتفاقية باريس لمواجهة أزمة تغير المناخ  بطرق شاملة، وأضاف أن المنتدى هو أيضًا الأول في سلسلة من خمسة منتديات إقليمية ستنعقد في الفترة التي تسبق الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر الأطراف، والمنظمة  برعاية الرئاسة المصرية لقمة المناخ واللجان الإقليمية للأمم المتحدة، وممثلين الأمم المتحدة رفيعي المستوى. بالإضافة إلى ذلك، يضم المنتدى 400 ممثل عن الحكومة الأفريقية، والقطاع الخاص، والمؤسسات المالية، والمكاتب الاستشارية، ومنظمات المجتمع المدني. وخلال المنتدى، تمت مناقشة أطر السياسة العامة للاستثمارات المطلوبة في 6 مجالات حيوية: 1) التحول العادل للطاقة، 2) الأمن الغذائي، 3) سوق الائتمان الكربوني، 4) التحولات الرقمية، 5) الاقتصاد الأزرق، 6) المياه والمدن. وقد قامت لجنة مكونة من ممثلين عن مجموعة بوسطن الاستشارية، ومجموعة رواد المناخ الأفريقية، وتحالف غلاسكو المالي لخفض صافي الانبعاثات الكربونية للصفر باختيار 19 مشروع واعد (68٪ منهم ذو تأثير بيئي على المستوى الأقليمي) وذلك بحضور أصحاب المصلحة الرئيسيين من القطاعين العام والخاص، لدعم تنفيذ المزيد من استثمارات القطاع الخاص للحد من آثار تغير المناخ والتكيف معه بما يتماشى مع أهداف التنمية المستدامة.
وخلال الجلسة، تم استعراض دراسة الجدوى الخاصة بتنويع مشروعات الطاقة المتجددة التي تلبي احتياجات المنطقة، بما في ذلك نيجيريا ومالي ومصر. كما تم تسليط الضوء على الدور الهام للنقل المستدام في تعزيز كفاءة الطاقة بقطاع النقل، مثل مشروع القطار الكهربائي السريع في مصر، فضلاً عن دور البنوك في تسهيل تنفيذ المشروعات المستدامة.
يعد هذا المنتدى الأول ضمن سلسلة من المنتديات على هامش فعاليات المؤتمر، وسيُعقد لمدة ثلاثة أيام بهدف المواءمة بين أهداف المؤسسات المالية الإقليمية والعالمية وأصحاب المشروعات الكبرى بمختلف القطاعات قبل انعقاد المؤتمر، الذي سيُعقد في شرم الشيخ خلال نوفمبر. يهدف المنتدى أيضًا إلى إعادة تشكيل دور المؤسسات المالية كجهات عالمية فعالة في تسريع تنفيذ المشروعات المعنية بالحد من والتكيف مع آثار تغير المناخ للحفاظ على البيئة.
وفي هذا السياق، صرحت الدكتورة داليا عبد القادر، رئيس قطاع التمويل المستدام بـCIB، جاءت دعوة البنك للمنتدى في سياق تجربته الرائدة في اصدار السندات الخضراء بالإضافة إلى حزم تمويلية ملائمة للتمويل المستدام. حيث تمت مناقشة كيفية قيام بنوك القطاع الخاص بإفريقيا بتوفير حزم تمويلية ملائمة لمشروعات التخفيف والتكيف للحد من تأثير التغيرات المناخية. كما ساهم هذا المنتدى في التأكيد على أهمية التواصل بين الدول الأفريقية وأهمية وجود كيان حوكمة للقضايا المناخية في أفريقيا لتبادل التجارب الناجحة وتعزيز التواصل بين الدول بهدف ضمان تحول أسرع نحو الحلول المستدامة وإجراءات التخفيف والتكيف في مختلف القطاعات وتمكين القارة الأفريقية من التحكم في مستقبلها.
وتماشيًا مع الاستراتيجية الوطنية لتغير المناخ 2050 الصادرة حديثًا في مصر، والتي تحدد الخطط الرئيسية للانتقال نحو مصادر الطاقة المتجددة والمستدامة، يحرص CIB على النهوض بالأهداف المناخية للبلاد مع خلق قيمة لمساهميها على المستوى الإقليمي وذلك نظرًا لمكانته الراسخة في مجال الاستدامة وعضويته بمشروع تعبئة رأس المال الخاص التابع لـ “تحالف غلاسكو المالي للوصول بصافي انبعاثات الكربون إلى الصفر”.

التعليقات مغلقة.